Democracy 4
Democracy 4

4.4
تتيح لكم لعبة Democracy 4 لعب دور الرئيس / رئيس الوزراء، تولوا حكم البلاد (وضع السياسات والقوانين واتخاذ غيرها من الإجراءات)، وحولوها إلى الشكل الذي ترونه مناسبًا، بينما تحاولون الحفاظ على مستوى شعبية يكفي لإعادة انتخابكم...

أفضل لعبة إستراتيجية سياسية عادت إليكم من جديد

تُعد Democracy 4 أحدث طفرة في عالم ألعاب المحاكاة السياسة، فهي مصممة بناءً على شبكة عصبية أُنشئت خصيصًا لتحاكي الآراء والمعتقدات والانحيازات الخاصة بالمواطنين الافتراضيين. يُضفي محرك رسومات المتجهات الجديد على اللعبة قابلية أكبر على التكيف، كما يجعل واجهة المستخدم أكثر وضوحًا، ويستند الإصدار الرابع في السلسلة على النسخ الماضية بينما يُضيف في الوقت نفسه مجموعة من الميزات الجديدة مثل تقارير الوسائط، وحكومات التحالف، وقوى الطوارئ، والأنظمة ثلاثية الأطراف، والمحاكاة الأكثر تطورًا التي تتعامل مع التضخم والفساد وأفكار السياسة الحديثة.
Democracy 4 هي أفضل ألعاب العالم المفتوح التي تختبر فيها أفكارك السياسية. جميعنا يظن أن السياسيين عديمي النفع وأننا قد نُسير الأمور بصورة أفضل، ولكن هل هذا الاعتقاد صحيح؟ بعين على الميزانية، وأخرى على استطلاعات الرأي، بينما تحاول في الوقت ذاته أن تجد الوقت الكافي بطريقة ما للاحتياط من الهجمات الإرهابية، ستكتشف أن الاستحواذ على السلطة مع محاولة تغيير المجتمع للأفضل مهمة أكثر صعوبة مما كنت تتصور.
هل ترى حقًا أنه من الصواب تقنين جميع العقاقير؟ وتسليح الشرطة بالبنادق الرشاشة الآلية؟ وحظر الإجهاض؟ والاستثمار بكثافة في مصادر الطاقة صديقة البيئة؟ هل ستنجح فكرة تطبيق الحد الأساسي العالمي للدخل (UBI)؟ هل سيظل بمقدورك الفوز في الانتخابات بعد تقليص المعاشات للنصف لصالح ميزانية العلوم؟ هناك لعبة واحدة فقط ستتيح لك الإجابة على كل تلك الأسئلة!
كان الهدف خلال تصميم تلك اللعبة هو جعلها غير منحازة بأي شكل (مهمة صعبة، لكننا نحاول!) لذا نلفت انتباهكم إلى أن هذه اللعبة لا تهدف إلى تدريس السياسة لكم، أو أن تخبركم بخطأ معتقداتكم. إنها لعبة إستراتيجية، وليست مظاهرة سياسية :D. إذا أردتم أن تحولوا دولتكم إلى أحد عوالم "آين راند" الخيالية، أو أن تلغوا جميع النفقات العامة والضرائب، بإمكانكم فعل ذلك. وقد تُفلح محاولتكم، أو قد تفشل! فالأمر يعتمد على طريقة تناولكم للأمور. كل ما تحاول اللعبة فعله هو أن تُحاكي التأثيرات المحتملة، على المدى القريب والبعيد لأي إجراء تتخذونه.
وأخيرًا، إن الهدف من لعبة Democracy 4 ليس الفوز في الانتخابات، بل إدارة البلاد بنجاح. خسارة الانتخابات هي نهاية المطاف فحسب (ما لم يتم اغتيالكم)، أما التحدي الحقيقي في اللعبة فهو ما إذا كان بمقدوركم تأسيس دولة تفخرون بها. أتمنى أن تستمتعوا أثناء محاولة فعل ذلك :D

الإضافات

تقييمات لاعبي Epic

التقطها اللاعبون في نظام Epic Games البيئي.
4.4

المواصفات

نظام Windows
الحد الأدنى
مُوصى به
نظام التشغيلنظام Windows 7
نظام التشغيلنظام Windows 10
وحدة المعالجة المركزية (CPU)Intel Core i5
وحدة المعالجة المركزية (CPU)Intel Core i7
وحدة معالجة الرسوميات (GPU)Intel HD 3000
وحدة معالجة الرسوميات (GPU)Intel HD 3000
الذاكرةذاكرة وصول عشوائي (RAM) سعة 8 جيجابايت
الذاكرةذاكرة وصول عشوائي (RAM) سعة 16 جيجابايت
المساحة التخزينية800 ميجابايت
المساحة التخزينية1 جيجابايت
أخرىشاشة بدقة 800 بكسل أو أكثر
اللغات مدعومة
  • الإنجليزية، الفرنسية، الألمانية، الإسبانية، الإيطالية، البرتغالية - البرازيلية، البولندية، الروسية
Copyright 2020 Positech Computing Ltd