تحتوي هذه اللعبة على محتوى مناسب للبالغين، لذا من المستحسن ألا يطلع عليه سوى الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 18 عامًا

This Is the Police 2
This Is the Police 2

فسر القانون بالشكل الذي تراه ملائمًا! تولّ إدارة قسم العمدة وإدارة رجال الشرطة التابعين لك واتخذ قرارات صعبة – وحاول الابتعاد عن السجن بنفسك – في هذا المزيج المبني على القصة من المغامرة والاستراتيجية والقتال التكتيكي القائم على تناوب الأدوار.

This Is the Police 2

فسر القانون بالشكل الذي تراه ملائمًا في لعبة This Is the Police 2، تكملة للدراما المشهورة This Is the Police! تولّ إدارة قسم العمدة وتحكم في رجال الشرطة وقم بإجراء التحقيق والاستجواب وسجن المذنبين. اتخذ قرارات صعبة – وحاول الابتعاد عن السجن بنفسك! – في هذا المزيج المبني على القصة من المغامرة والاستراتيجية والقتال التكتيكي القائم على تناوب الأدوار.
هل هي لعبة محاكاة؟ هل هي لعبة إدارة؟ هل هي لعبة تحدي تكتيكي؟ هل هي لعبة مبنية على رواية مرئية؟ هل هي لعبة ألغاز؟ إنها كل ما سبق، والمزيد!

غص في أعماق تجربة فريدة من نوعها ومبنية على أحداث قصة.

مرحبًا بك في Sharpwood، المدينة الحدودية الباردة والقاسية التي تموج بالجريمة، ولا يوجد فيها أي شخص بريء تمامًا. يعتبر المهربون ورجال العصابات والشعبويون الصاخبون هذه المدينة وطنهم. لحفظ السلام والنظام، سيتعين على المأمورة الشابة ليلي ريد (سارة هاميلتون، في لعبة The Longest Journey) التعاون مع المجرم الهارب جاك بويد (جون سان جون، في لعبة Duke Nukem)، وأن تدعو الرب ألا تخرج خطتها الخطيرة عن السيطرة.

تولّ مسؤولية قسم العمدة.

أتباعك ليسوا مجرد بعض الموارد؛ إنهم يعيشون كأناس لديهم نقاط قوتهم وضعفهم ومخاوفهم وتحيزاتهم – وعليك أن تحسب حسابًا لهم جميعًا من أجل البقاء على قيد الحياة. هل يفرط أحد رجالك في تناول الكحول؟ أو يأتي دومًا بأعذار للتغيب عن العمل؟ أم يرفض الانصياع للأوامر؟ سيكون عليك الحفاظ على هدوء أعصابك إذا كنت تريد فرض الانضباط على هذا القسم.

خض قتالاً تكتيكيًا.

خلال أخطر عملياتك، ستتحول اللعبة إلى القتال القائم على تناوب الأدوار. كوّن فريقًا من أفضل رجال الشرطة لديك (أو استغل الحمقى المخمورين والأغبياء - فليس لديك دائمًا رفاهية الاختيار!). ادرس التضاريس بعناية، وأدخل التعديلات على خططك، واقترب خلسة من المشتبه بهم، واستخدم الأسلحة والمعدات غير الفتاكة - إذا سمح الموقف بذلك. صحيح، في بعض الأحيان يكاد يكون من المستحيل تجنب المعارك، ولكن كن حذرًا: فلعبة This Is the Police 2 لا تشتمل على نقاط الإصابة. ورصاصة واحدة يمكن أن تكلف الشرطي حياته.

كُن محققًا حقيقيًا.

اجمع الأدلة، وادرس مواد القضية، واستجوب المشتبه بهم (أو استخدم المزيد من... الأساليب العنيفة) وأرسل المجرمين إلى المحكمة. وإذا كان المشتبه به بريئا؟ ربما حان الوقت لمعرفة ما إذا كان بالإمكان رشوة أي من قضاة Sharpwood.

الإضافات

التصنيفات

PC Gamer
بواسطة Tom Hatfield
52 / 100
“The core is solid, but there's simply too much bloat.”
COGconnected
بواسطة Michael Chow
80 / 100
“Overall, This Is The Police 2 is a solid police management game, playing to its strengths and providing a well-rounded experience for players.”
GamingTrend
بواسطة Nathan Anstadt
95 / 100
“This is the Police 2 is an impeccably grim view of the modern police force. It deconstructs and subverts police genre stories with a protagonist that offers no remorse and warrants no redemption. It does this while providing an intriguing and vibrant cast of characters and a rewarding gameplay loop. It isn't perfect, but it certainly should not be missed.”
المراجعات المقدمة من OpenCritic

المواصفات

نظام التشغيل Windows
الحد الأدنى
مُوصى به
نظام التشغيلنظام Windows Vista SP1
نظام التشغيلنظام Windows 10
المعالجوحدة معالجة مركزية (CPU) ثنائية النواة
المعالجوحدة معالجة مركزية (CPU) رباعية النواة
الذاكرة2 جيجابايت
الذاكرة4 جيجابايت
المساحة التخزينية4 جيجابايت
المساحة التخزينية4 جيجابايت
DirectXDirectX 10
DirectXDirectX 11
الرسومياتIntel HD 4000 أو GeForce GT 330M أو Radeon HD 4670 أو ما يكافئها
الرسومياتGeForce 560 أو أعلى، AMD Radeon HD 5830 أو أعلى
اللغات مدعومة
  • الصوت: الإنجليزية، النص: الإنجليزية، الألمانية، الفرنسية، الإسبانية - إسبانيا، الصينية المبسطة، اليابانية، الروسية، الإيطالية، الكورية، البولندية، البرتغالية - البرازيل
© 2018 THQ Nordic AB. Developed by Weappy Studio. Published & Distributed by THQ Nordic GmbH, Austria. All other brands, product names and logos are trademarks or registered trademarks of their respective owners. All rights reserved.